الجامعة تدشن خطة التدريب للتعليم عن بُعد

أعلن رئيس لجنة نظام التعليم عن بُعد في جامعة الكويت د. علي المطيري، تدشين الخطة التدريبية للتعليم عن بُعد، عقب اقرار الخطة الزمنية للتدريب على المنصة المعتمدة للتعليم عليها، والفصول الافتراضية باستخدام نظام "مايكروسوفت تيمز"، ولغير المتزامن باستخدام الأنظمة المعتمدة من الكليات مثل نظام بلاك بورد أو نظام مودل (الطب والهندسة)، بعد تشكيل مدير الجامعة في مايو الماضي لجنة نظام التعليم عن بعد.

وأفاد المطيري، في تصريح صحافي،

وأفاد المطيري، في تصريح صحافي، أمس، أن الخطة التدريبية يتخللها تدريب الطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة، والهيئة الأكاديمية، والهيئة الأكاديمية المساندة، والإداريين في الأقسام والكليات، لاستخدام المنصات المعتمدة من اللجنة، استعداداً لبدء الدراسة عن بعد في حال تعثر النظام التقليدي في التاسع من أغسطس المقبل، وفقاً للتقويم الجامعي الذي تم إقراره.  

وأشار إلى تدريب المشاركين على أدوات التقييم المختلفة المستخدمة في التعليم عن بعد للمقررات بشكل عام، وللمقررات ذات الطبيعة الخاصة والمختبرات.

وأفاد بأن الخطة ستحدد فترة لتدشين تجريبي -‪ ‬قبل البدء الفعلي للدراسة‪،‬ وبعد إقرار اللوائح الأكاديمية والقانونية لنظام التعليم عن بعد من خلال القنوات الرسمية - وفق الجدول الدراسي للفصل الثاني، حيث يمكن لأعضاء الهيئة الأكاديمية والهيئة الأكاديمية المساندة البدء في عمل مراجعات للمادة العلمية السابقة والتدريب العملي على أدوات التقييم المختلفة، وبعد مرحلة التدشين التجريبي، ستكون هناك فترة لتقييم تلك المرحلة، ولحل أي مشكلات أو أوجه قصور، استعداداً للانطلاق الفعلي، حسب التقويم الجامعي المعتمد.

من جهة أخرى أكد رئيس قسم دراسات المعلومات رئيس لجنة التعليم عن بعد في كلية العلوم الاجتماعية د. سلطان الديحاني أن أدوات التعليم عن بعد موجودة في جامعة الكويت منذ سنوات وخاصة نظام "البلاك بورد".

 

وقال الديحاني، خلال البث المباشر للنادي المعلوماتي، إن "ما كان ينقصنا في الجامعة هو التطبيق والتجربة ان يكون جزءا من حياتنا كأساتذة وطلبة مع وجود الخبرات والأدوات"، مضيفا ان الجامعة، كما هو معروف، لا تطرح مقررات إلكترونية، وأوضح ان كلية العلوم الاجتماعية سباقة على مستوى كليات الجامعة في التعليم عن بعد من خلال وضع خطة متكاملة.

وبين انه تم تقسيم العمل الى لجان وفرق عمل، منها لجنة الاختبارات الالكترونية الموحدة للنظر في المقررات التي يمكن تحويل اختباراتها الى نظام إلكتروني من عدمه، إضافة الى لجنة السلامة التي تعنى بالأمور اللوجستية في الكلية والسلامة والصحة للطلبة والأساتذة في حال تم العمل في الكلية، وكذلك اللجنة الإعلامية والعلاقات العامة ولجنة الارشاد الطلابي والجدول الطلابي للنظر في تسجيل المقررات الدراسية الكترونيا والتدريب الميداني، مؤكدا ان هذه اللجان تعمل وفق جدول زمني محسوب بدقة.

ولفت الديحاني الى انه متى ما تم تطبيق التعليم عن بعد في جامعة الكويت فإن كلية العلوم الاجتماعية جاهزة في الأسبوع القادم، بعد الانتهاء من دورات الطلبة، موضحا ان لجنة التعليم عن بعد في الكلية تضم عددا من الأساتذة والمهندسين أصحاب الخبرة في هذا المجال.

وأوضح أن لجنة الاختبارات ستنظر في آلية الاختبارات للطلبة الكترونيا، مضيفا ان الجامعة بانتظار انتهاء بقية اللجان في التعليم عن البعد، وخاصة لجنة التعليم عن بعد، التي شكلها مدير الجامع

ترك تعليق

اترك تعليقك , سجل دخول اولا

التعليقات

  • لا يوجد تعليقات