إدراج عقار «ليريكا» إ في جدول المؤثرات العقلية

ضمن جهود المؤسسة الأمنية للتصدي لضعاف النفوس من أكد مدير عام الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بالإنابة العقيد محمد مصطفى قبازرد أنه تم إعداد دراسة حول مادتي «Pregabalin و Gabapentin» والمتعارف عليهما بالاسم التجاري «ليريكا ونيورنتين» اللذان يستخدمان لأغراض طبية غير أنه كان من الواضح التطور الخطير في استغلال هذه المواد من تجار السموم واستغلال الثغرات القانونية التي كانت تشكل حاجزاً يحول دون إنفاذ القانون على تجار هذه السموم والذين يستغلون ويستهدفون الشباب والفتيات وبشكل مقلق.


وتستخدم هذه المواد ويسبب الإدمان عند إساءة استخدامه لمتعاطيه حيث تستقدم هذه المواد في الغالب على هيئة مسحوق من إحدى الدول الآسيوية والقيام بتصنيعهما محلياً، وكما أيضاً يتم في بعض الأحيان الالتفاف على القانون وصرفها من الصيدليات الدوائية بوصفات طبية غير صحيحة.


وأوضح العقيد قبازرد أن الدراسة التي تم العمل عليها من قبل الإدارة العامة لمكافحة المخدرات منذ أكثر من عام تم رفعها إلى القيادة العليا لوزارة الداخلية التي وجهت بضرورة تكاتف الجهود بالتنسيق مع عدد من الجهات ذات الشأن من أجل سد جميع الثغرات أمام جميع المروجين والمتعاطين لهذا العقار الغير مدرج في جدول المخدرات والمؤثرات العقلية ولا يجرمه القانون، حيث أدى هذا الأمر إلى انتشاره بشكل سريع بين فئات المجتمع وخاصة الفتيات والشباب حيث قامت عدداً من الدول بإدراج العقارين في جدول مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية بعد ما تم التحقق من خطورتهما كبدائل للمواد المخدرة.


وأشار العقيد قبازرد أنه تم التنسيق والتواصل مع عدداً من الجهات حيث تم عقد اجتماع في مقر النيابة العامة بتاريخ 2021/2/3 برئاسة المحامي العام المستشار محمد راشد الدعيج وبحضور وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤن الرقابة الدوائية والغذائية الدكتور عبدالله البدر ومدير عام الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بالإنابة ومدير نيابة المخدرات وممثلين عن الإدارة العامة للأدلة الجنائية حيث تم مناقشة خطر العقارين في ظل استخدامهما كمواد بديلة للمواد المخدرة وتم رفع توصية بتجريمهما وإدراجهما ضمن جدول المؤثرات العقلية.


وأضاف العقيد قبازرد أنه تم عقد اجتماعاً ثانياً في مقر مبنى إدارة الرقابة الدوائية بوزارة الصحة بتاريخ 2021/3/14 برئاسة وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤن الرقابة الدوائية والغذائية تم خلاله مناقشة خطورة العقارين وتم اعتماد التوصية المقدمة من اللجنة المشتركة على إدراجهما في الجدول رقم (4) الخاص بالمؤثرات العقلية حيث صدر قراراً وزارياً من وزارة الصحة رقم (47) لسنة 2021 بإدراج المادتين ضمن الجدول (4) المرفق بالقانون رقم (48) لسنة 1987 في شأن مكافحة المؤثرات العقلية وتنظيم استعمالهما والاتجار فيهما على أن يعمل بهذا القرار اعتباراً من نشره في الجريدة الرسمية (الكويت اليوم).

ترك تعليق

اترك تعليقك , سجل دخول اولا

التعليقات

  • لا يوجد تعليقات