إشبيلية يحبط أمال ريال مدريد في خطف الصدارة

فرض إشبيلية نتيجة التعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما على مضيفه ريال مدريد، الأحد، ضمن الجولة 35 من الدوري الإسباني لكرة القدم “الليغا”.

وأخذ إشبيلية الأسبقية عند الدقيقة 22 بهدف أول باللقاء، جاء من كرة مررها الكرواتي إيفان راكيتيتش إلى زميله البرازيلي فرناندو ريجس ليضعها الأخير في شباك تيبو كورتوا بتسديدة أرضية.

وانتظر الريال إلى غاية الدقيقة 67 لكي يتمكن من تعديل الكفة عن طريق هدف أحرزه لاعب الوسط ماركو أسينسيو، الذي استثمر كرة من توني كروس وصلت إليه داخل منطقة جزاء إشبيلية، ليُسددها مباشرة عن يمين المغربي ياسين بونو.

الفريق الأندلسي واصل بحثه عن التقدم ونجح في زيارة الشباك المدريدية مرة ثانية من ركلة جزاء نفذها المتألق راكيتيتش بنجاح في الدقيقة 78.

وعقب ذلك أحس عناصر الريال بصعوبة الموقف، وضغطوا بشكل كبير على أمل التعديل وهو ما تحقق عند الدقيقة الرابعة من الوقت البديل عن عمر اللقاء، إثر كرة حولها دييغو كارلوس مدافع إشبيلية في مرمى فريقه.

وبهذا فشل ريال مدريد في خطف الصدارة وبقي ثانيا برصيد 75 نقطة، في حين عزز إشبيلية مركزه الرابع بوصوله للنقطة 71.

ترك تعليق

اترك تعليقك , سجل دخول اولا

التعليقات

  • لا يوجد تعليقات