إيران :أي توتر في الأردن يخدم مصالح إسرائيل

أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، اليوم الأحد، أهمية السلام والاستقرار في الأردن، وقال إن بلاده ترفض التدخل الخارجي في الدول وزعزعة استقرارها.

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية «إرنا» عن خطيب زاده القول «أي توتر داخلي وعدم استقرار في منطقة غرب آسيا يخدم مصالح الكيان الصهيوني، وتتكشف بصمات الكيان الصهيوني الخفية على الدوام في أي فتنة تحدث في الدول الإسلامية».


وشدد خطيب زاده على علاقات إيران الطيبة مع الأردن، وقال إن بلاده «تعارض أي عدم استقرار داخلي وتدخل خارجي وتؤمن بضرورة متابعة الشؤون الداخلية للدول في إطار القانون».

ومساء السبت، أعلن الأردن اعتقالات طالت رئيس الديوان الملكي الأسبق وآخرين إثر «متابعة أمنية حثيثة»، فيما قال قائد الجيش، اللواء يوسف حنيطي، في بيان، إنه «طُلب من ولي العهد السابق الأمير حمزة بن الحسين التوقف عن نشاطات توظف لاستهداف أمن البلاد».

ترك تعليق

اترك تعليقك , سجل دخول اولا

التعليقات

  • لا يوجد تعليقات