الجزائر تبدء إنتاج «سبوتنيك» الروسي بحلول سبتمبر

كشف وزير الصناعة الصيدلانية الجزائري لطفي بن باأحمد، الأربعاء، أنّ الجزائر ستشرع في إنتاج اللقاح الروسي المضاد لفيروس كورونا «سبوتنيك-في» في أيلول/سبتمبر.

وقال باأحمد لإذاعة رسمية ناطقة بالفرنسية: «في أيلول/سبتمبر، سنكون جاهزين لإنتاج لقاح جزائري».

وأوضح أنّ اللقاح سيتم تصنيعه من قبل «مجموعة صيدال» العامة، بالشراكة مع المختبر الروسي «غاماليا» المصنّع له.

وسيبصر هذا المشروع النور بفضل النقل التكنولوجي الذي يوفره الروس عبر منصة رقمية متاحة أمام الخبراء الجزائريين، وهي تجمع جميع البيانات اللازمة لتصنيع سبوتنيك-في.

وأكد الوزير الجزائري أنّ «ثلاث لجان تضم خبراء من صيدال وأكاديميين ومراكز أبحاث ومعهد باستور وكوادر في الوزارات، تعمل حالياً بكد على نقل التكنولوجيا» التي تقدمها روسيا.

ترك تعليق

اترك تعليقك , سجل دخول اولا

التعليقات

  • لا يوجد تعليقات