الرئيس التركي : ستنضم إلى نادي الدول الحائزة على الطاقة النووية



أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على أن الطاقة النووية تستحوذ على مكانة خاصة ضمن سياسة الطاقة في تركيا، مشيرا إلى أن محطة "أكويو" النووية ستوفر 10% من حاجة تركيا من الكهرباء.


وجاء تصريح الرئيس التركي اليوم الأربعاء في كلمة خلال تدشين بناء وحدة الطاقة الثالثة لمحطة "أكويو" بمشاركة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين. ودشن الرئيسان بناء الوحدة الجديدة عبر تقنية الفيديو.


وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن بلاده ستنضم في مئوية تأسيسها (عام 2023) إلى نادي الدول الحائزة على الطاقة النووية. وأضاف أنه في العام 2022 سيتم البدء بناء وحدة الطاقة الرابعة من محطة "أكويو".


وعن أهمية المشروع، قال أردوغان إن إدراج الطاقة النووية في البنية التحتية الوطنية خطوة استراتيجية اتخذناها نحو أمن توفير الطاقة، لافتا إلى أن تركيا ستنضم في مئوية تأسيس الجمهورية (عام 2023) إلى نادي الدول الحائزة على الطاقة النووية.


وأضاف، أنه يتم تجهيز المحطة بأحدث الأنظمة الآمنة وفق معايير الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وأكد أن تركيا تستهدف توليد طاقة نووية دون أي انبعاثات أو أضرار على البيئة.


وأشار إلى أن حصة الطاقة المحلية والمتجددة من إجمالي الطاقة المستهلكة في تركيا بلغت 63.7%.


بدوره قال وزير الطاقة التركي، إن محطة الطاقة النووية ستنتج 35 مليار كيلوواط ساعي من الطاقة سنويا، كما أنها ستوفر 10% من حاجة تركيا من الكهرباء.


ترك تعليق

اترك تعليقك , سجل دخول اولا

التعليقات

  • لا يوجد تعليقات