السلطات الإيرانية تغلق صحيفة لنشرها تشكيك في الأرقام الرسمية لحالات كورونا

أغلقت إيران، اليوم الاثنين، صحيفة بعد أن نقلت عن عضو سابق في فريق العمل الوطني لمكافحة فيروس كورونا قوله إن حصيلة الإصابة والوفاة جراء الفيروس في البلاد ربما تزيد 20 مرة عن الأرقام الرسمية.
وقال محمد رضا سعدي رئيس تحرير صحيفة جهان صنعت لوكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء «أُغلقت جهان صنعت اليوم لنشرها مقابلة يوم الأحد».
ونشرت الصحيفة أمس الأحد مقابلة مع عالم الأوبئة محمد رضا محبوبفر قال فيها «الأرقام التي أعلنها المسؤولون عن حالات الإصابة والوفاة بفيروس كورونا لا تمثل سوى خمسة في المئة من الأعداد الحقيقية في البلاد».
ونقلت الوكالة عن سيما سادات لاري المتحدثة باسم وزارة الصحة رفضها تصريحات محبوبفر حيث قالت إنه ليس عضوا في فريق العمل الوطني لمكافحة فيروس كورونا.
ولم يتضح ما إذا كانت تقصد أنه لم يكن قط عضوا في هذا الفريق مثلما زعمت الصحيفة.
وقال محبوبفر للصحيفة إن السلطات اكتشفت فيروس كورونا في يناير في حين أعلنت إيران أول حالات إصابة وحالتي وفاة
بالفيروس في 19 فبراير.
وقال للصحيفة «لم يكن هناك تدفق شفاف للمعلومات... الحكومة لم تقدم سوى أرقام معدلة... بسبب مخاوف من (تأثيرها) على الانتخابات وذكرى الثورة».

ترك تعليق

اترك تعليقك , سجل دخول اولا

التعليقات

  • لا يوجد تعليقات