رئيس الوزراء يعلن استعداد الكويت لتقديم الدعم للبنان بالتزامات مسبقة على صندوق التنمية بما يقارب 30 مليون دولار

ترأس سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد، اليوم الأحد، وفد الكويت المشارك في المؤتمر الدولي لمساعدة ودعم بيروت والشعب اللبناني والذي عقد عبر تقنية الاتصال المرئي بدعوة مشتركة من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون وأمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس.
شارك في الاتصال المرئي وزير الخارجية الشيخ الدكتور أحمد الناصر.
وألقى سموه كلمة الكويت في هذه المناسبة وفيما يلي نصها:

«أصحاب الفخامة
أتقدم بجزيل الشكر على هذه الدعوة الكريمة وأكرر الإعراب عن خالص التعازي والمواساة لأسر الضحايا في لبنان الشقيق وتمنياتي للمصابين بالشفاء العاجل.
أصحاب الفخامة
لقد بادرت دولة الكويت انطلاقا من وقوفها وتضامنها مع لبنان الشقيق وبتوجيهات سامية من سمو نائب الأمير وولي العهد الشيخ نواف الأحمد بتقديم المساعدات الإغاثية للبنان الشقيق منذ وقوع الانفجار عبر جسر جوي.
ويسرني ان أعلن عن استعداد الكويت لتقديم الدعم في مواجهة هذه الكارثة بالتزامات مسبقة على الصندوق الكويتي للتنمية يعاد تخصيصها لمصلحة لبنان بما يقارب ثلاثين مليون دولار سيتم التنسيق بشأنها مع السلطات اللبنانية لدعم الأمن الغذائي، إضافة إلى مساعدات طبية وغذائية عاجلة تصل إلى أحد عشر مليون دولار إضافة إلى تبرعات الجمعيات الخيرية الكويتية.
أكرر الشكر لكم جميعا متمنيا لأعمال اجتماعنا كل التوفيق والسداد».

ترك تعليق

اترك تعليقك , سجل دخول اولا

التعليقات

  • لا يوجد تعليقات