رئيس الوزراء لرؤساء تحرير الصحف : العفو الخاص حق أصيل لسمو الأمير

أكد سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد، اعتزازه بثقة حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الحابر الصباح، بتعيينه رئيساً لمجلس الوزراء وتكليفه بتشكيل الحكومة.

وأضاف الخالد خلال لقائه رؤساء تحرير الصحف المحلية، اليوم الأربعاء: «أتطلع لعقد لقاءات مع أعضاء مجلس الأمة، لمناقشة تشكيل الحكومة الجديدة وبرنامج عملها والعديد من القوانين».

وقال سمو رئيس مجلس الوزراء: «أؤكد أن مكافحة الفساد تمثل أولوية للحكومة وعندما كلفت برئاسة مجلس الوزراء كان التوجيه المباشر من حضرة صاحب السمو أمير البلاد بضرورة استكمال كافة المتطلبات للقضاء على الفساد»، وتابع: «أولوياتنا مواصلة مكافحة الفساد والتعدي على المال العام، ولقد قام وزير العدل مع الجهات المختصة بوضع دليل إرشادي يلتزم الجميع فيه لاستيفاء صحة الإجراءات وسلامة البلاغ المقدم قبل إحالته إلى هيئة نزاهة والنيابة العامة».

وشدد الخالد على أن «المواطن معزز مكرم ولن يمس جيبه ونطمح لتقديم خدمات أفضل له وتلبية كل احتياجاته دون منّ وأذى».

وتابع: «نواجه خللا في الاقتصاد قبل ظروف أزمة فيروس كورونا ولدينا في المقابل ملاءة مالية ممتازة، وفي حال استمرار هذا الخلل دون إصلاح وإعادة هيكلة للاقتصاد الكويتي فسيؤثر على هذه الملاءة المالية».

وأكد الخالد: «بدأنا الإصلاح في البيت الحكومي وسنستمر في هذا النهج لإكمال ما هو مطلوب والانتقال إلى خطوات أخرى في طريق الإصلاح الاقتصادي»، مضيفاً: «يتم التركيز في البيت الحكومي على عملية اختيار القيادات عبر ترشيح عدد من الكفاءات للمناصب القيادية واخضاعهم لاختبارات لتحديد الأكفأ».

وبشأن لقاح فيروس كورونا، قال الخالد: «لن نقبل أن نتعامل مع لقاح غير معتمد وغير آمن وأؤكد قدرة وزارة الصحة في الوقت الحالي على إعطاء اللقاح لعشرة الآف شخص في اليوم».

وعن موضوع العفو قال سمو رئيس مجلس الوزراء: «موضوع العفو واضح في الدستور والمادة (75) منه نصت على أن العفو الخاص حق أصيل لصاحب السمو أمير البلاد لا ينازع فيه والنص الدستوري حدد العفو الشامل بقانون ومن حق النواب تقديم إقتراح بقانون في هذا الشأن وسوف تتعامل معه الحكومة وفق الضوابط الدستورية والقانونية».

ترك تعليق

اترك تعليقك , سجل دخول اولا

التعليقات

  • لا يوجد تعليقات