روسيا تطور أول زورق بحري قادر على الغوص

كشف مكتب "روبن للتصميم" التابع للشركة المتحدة لبناء السفن الروسية عن تطويره لأول زورق دورية قادر على الغوص تحت الماء في العالم.

وقال المكتب الإعلامي للشركة "إن الزورق البحري الجديد، الملقب باسم الحارس، سيجمع بين مزايا الغواصة البحرية وزوارق الدورية وسوف يُباع خارج روسيا باسم BOSS"، بحسب ما ذكرت وكالة أنباء "تاس" الروسية.

وأشار إلى أن تكلفة بناء هذا النوع من الزوارق منخفضة نسبيا، الأمر الذي يجعلها جاذبة للدول ذات الميزانيات الصغيرة، مضيفا أن هذه الزوارق ستكون متعددة الوظائف ويمكن استخدامها في مهام المراقبة والإنقاذ والبحث ومنع الصيد الجائر أيضا، كما أن ميزة الغوص الجديدة تمكنها من مواصلة مهامها رغم الطقس السيئ.

وأوضح أن هذا النوع من الزوارق يمكن استخدامه كغواصة تقليدية في مهام الاستطلاع، لافتا إلى أنه سيعمل كأداة لتدريب الأطقم البحرية للعمل على غواصة بحرية تقليدية.

تجدر الإشارة إلى أن مكتب "روبن للتصميم" يعد من المؤسسات الرائدة عالميا في بناء الغواصات التي تعمل بالطاقة النووية والغواصات التقليدية، وأكبر مكتب تصميم للمعدات البحرية في روسيا.

ترك تعليق

اترك تعليقك , سجل دخول اولا

التعليقات

  • لا يوجد تعليقات