سموالأمير يؤكد دعمه الكامل لتعزيز البيت الخليجي ودفع مسيرة مجلس التعاون إلى آفاق أرحب

استقبل سمو الأمير الشيخ نواف الأحمد، في قصر السيف أمس، سمو الشيخ جابر المبارك.


كما استقبل سموه الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف الحجرف. وأكد الحجرف بعد اللقاء دعم سمو الأمير لمسيرة مجلس التعاون والاستمرار في تعزيز البيت الخليجي ودفع مسيرته إلى آفاق أرحب.



«الجمارك»: بالمرصاد لمهرّبي مواد التموين

ناصر الفرحان

منذ ساعة


تشغيل آخر محطة كهرباء في «الوفرة السكنية»

علي العلاس

منذ ساعة

وقال الحجرف في تصريح «اغتنمنا اللقاء لنقدم باسمي وباسم جميع منتسبي الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية ومكاتبها وبعثاتها الخارجية أسمى آيات التهاني والتبريكات لسموه، بتوليه مقاليد الحكم، وكذلك التهنئة موصولة لسمو ولي عهده الأمين الشيخ مشعل الأحمد».


وأضاف «استمعنا إلى توجيهات سموه في ما يتعلق بمسيرة مجلس التعاون لدول الخليج العربية، مستذكرين المساهمات الكبيرة التي بذلها الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد طيب الله ثراه في دعم وتعزيز هذه المسيرة المباركة. واستمعنا من سموه الى حرصه الكامل على دعم هذه المسيرة والاستمرار في تعزيز البيت الخليجي ودفع مسيرة مجلس التعاون لدول الخليج العربية إلى آفاق أرحب بكل ما من شأنه تحقيق الأمن والرخاء والاستقرار لدول مجلس التعاون وشعوبها من خلال العمل مع اخواني أصحاب الجلالة والسمو قادة دول المجلس لتحقيق أهداف مجلس التعاون التي نحن اليوم بحاجة إلى ترجمتها على أرض الواقع لكي يشعر المواطن الخليجي بهذه المنجزات.. كلام سموه كان صريحاً كما عهدنا من سموه وأيضا كان مركزاً على دعم هذه المسيرة المباركة لكي تحقق ما هو مأمول خدمة لشعوبها ودعما لاستقرار وأمن دول مجلس التعاون».


في السياق نفسه، التقى سمو الأمير وزير النفط الدكتور خالد الفاضل، ووزير البترول والغاز الطبيعي والصلب في جمهورية الهند دهار مندرا برادهان، حيث سلم سموه رسالتين خطيتين من رئيس جمهورية الهند رام ناث كوفيند، ورئيس الوزراء ناريندرا مودي، تضمنتا خالص التعازي وصادق المواساة لسموه وللشعب الكويتي، بوفاة سمو الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد طيب الله ثراه، مشيدين بالانجازات التنموية خلال عهد سموه.


وأشاد سموه بالعلاقات الوطيدة التي تجمع بين الكويت والهند، مؤكداً حرص البلدين للارتقاء بأطر التعاون بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين، متمنياً لهما موفور الصحة والعافية، وللبلد الصديق المزيد من الرقي والتقدم. حضر المقابلتين وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ علي الجراح.


كما تلقى سمو الأمير رسالة تعزية من رئيس جمهورية أفريقيا الوسطى الصديقة فوستن أركانغ تواديرا، أعرب فيها باسمه وباسم حكومة وشعب جمهورية أفريقيا الوسطى الصديقة عن خالص التعازي والمواساة لسموه وللشعب الكويتي بوفاة سمو الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد، مشيداً بالمناقب الكريمة لسموه وبمسيرته الحافلة بالعطاء ومتمنياً لسموه وللشعب الكويتي جميل الصبر وحسن العزاء.


وبعث سمو الأمير رسالة جوابية ضمنها خالص شكره وتقديره على ما عبر عنه من صادق التعازي والمواساة بهذا المصاب الجلل، متمنياً سموه له موفور الصحة والعافية.


وتلقى سمو الأمير برقيتين من رئيس الجمهورية اليمنية عبدربه منصور هادي، ورئيس جمهورية سيراليون الدكتور جوليوس مادا بيو، أعربا فيهما عن خالص التهاني لسموه بمناسبة توليه مقاليد الحكم، وخالص التمنيات لسموه بدوام التوفيق والسداد لقيادة مسيرة الخير والنماء.


وبعث سموه برقيتين جوابيتين، ضمنهما بالغ شكره وتقديره على فيض المشاعر الطيبة وصادق الدعاء، مشيداً بأواصر العلاقات التاريخية والوطيدة مع البلدين، متمنياً لهما موفور الصحة والعافية.


وتلقى سمو الأمير رسالة من رئيس جمهورية نيكاراغوا الصديقة دانييل أورتيغا سافيدرا، ونائبة رئيس جمهورية نيكاراغوا روساريو موريو، أعربا فيها عن خالص التهاني لسموه بمناسبة توليه مقاليد الحكم، ولتزكية سموه سمو الشيخ مشعل الأحمد لولاية العهد، ومبايعة أعضاء مجلس الأمة له ولياً للعهد، مؤكدين فيها الحرص المشترك لمواصلة تطوير وتعزيز العلاقات الوطيدة بين الكويت ونيكاراغوا في مختلف المجالات، متمنين لسموه دوام التوفيق والسداد وموفور الصحة والعافية.


كما تلقى سمو الأمير رسالة تهنئة من رئيس جمهورية الاكوادور الصديقة لينين مورينو غارسيس، أعرب فيها عن تهانيه لسموه بمناسبة توليه مقاليد الحكم، مؤكداً فيها الحرص المشترك لمواصلة تطوير وتعزيز العلاقات الطيبة بين الكويت والاكوادور في مختلف المجالات، كما ضمنها خالص تمنياته لسموه بدوام التوفيق والسداد.


وتلقى سموه رسالة تهنئة من رئيس جمهورية مالطا الصديقة الدكتور جورج فيلا، أعرب فيها عن تهانيه لسموه بمناسبة توليه مقاليد الحكم، مؤكداً فيها على الحرص المشترك لمواصلة تطوير وتعزيز العلاقات الطيبة بين الكويت ومالطا في مختلف المجالات، كما ضمنها خالص تمنياته لسموه بدوام التوفيق والسداد.


هذا وقد بعث سموه رسائل جوابية، أعرب فيها عن خالص شكره وتقديره على ما عبر عنه رؤساء الدول الصديقة من طيب المشاعر وصادق التمنيات.


كما بعث سمو الأمير برقيتين إلى ملك مملكة اسبانيا فيليب السادس، ورئيس جمهورية غينيا الاستوائية تيودورو أوبيانغ نيغويما مباسوغو، عبر فيهما سموه عن خالص تهانيه بمناسبة العيد الوطني لبلديهما، متمنياً لهما موفور الصحة والعافية، وللبلدين الصديقين المزيد من الرقي والنماء.


وأعرب سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد، في برقيتين إلى ملك اسبانيا ورئيس غينيا، عن خالص تهانيه.


وهنأ رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، رئيسة مجلس النواب في اسبانيا ميريتكسل باتيت ورئيسة مجلس الشيوخ ماريا بيلار لوب كوينكا. كما هنأ رئيس مجلس النواب في غينيا غوادنسيو موهابا ميسو، ورئيسة مجلس الشيوخ ماريا تيريسا إيفوا أسانجونو.


وبعث سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد، برقيتين مماثلتين.


وكان سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد، قد التقى الأمين العام لمجلس التعاون نايف الحجرف، حضر المقابلة مساعد وزير الخارجية لشؤون مجلس التعاون لدول الخليج العربية ناصر المزين


ترك تعليق

اترك تعليقك , سجل دخول اولا

التعليقات

  • لا يوجد تعليقات