" كورونا " تربك حركة الموصلات في سويسرا وإيطاليا

 قالت هيئة السكك الحديدية الاتحادية السويسرية، الثلاثاء، إن سويسرا وإيطاليا ستوقفان جميع خدمات السكك الحديدية عبر الحدود، اعتبارا من يوم الخميس، لأن العاملين في القطارات ليست لديهم القدرة على إجراء فحوص السلامة من مرض كوفيد-19 التي أمرت بها الحكومة الإيطالية.

وتؤثر هذه الخطوة، التي تسري إلى أجل غير مسمى، على عشرات الخدمات اليومية، بما في ذلك قطارات المسافات الطويلة بين ميلانو وفرانكفورت بألمانيا، بالإضافة إلى القطارات الإقليمية التي تربط البلدين، حيث يسافر العديد من العمال يوميا عبر الحدود من شمال إيطاليا إلى سويسرا.

وقلصت سويسرا وجاراتها إيطاليا وألمانيا وفرنسا خدمة القطارات في نوفمبر/ تشرين الثاني، لكن حالات الإصابة المتزايدة بكوفيد خلال الموجة الثانية التي دفعت الحكومة الإيطالية لاتخاذ إجراءات جديدة تعني أن خدمة القطارات ستتوقف مثلما كان الحال خلال الموجة الأولى من الوباء.

وقالت متحدثة باسم الهيئة لرويترز، إن إيطاليا لم تمنع صراحة السفر بالقطار إلى الخارج، لكن متطلباتها، بما في ذلك قياس درجة حرارة الركاب، تتجاوز قدرة العاملين في القطارات، مما أدى إلى قرار إغلاق الخدمات السويسرية-الإيطالية.

وأضافت أن هيئة السكك الحديدية الاتحادية السويسرية ستنهي رحلاتها عند حدود البلاد مع إيطاليا.

ترك تعليق

اترك تعليقك , سجل دخول اولا

التعليقات

  • لا يوجد تعليقات