وزارة الصحة: نستنكر واقعة الاعتداء على الكوادر الطبية في مستشفى الفروانية

في حلقة جديدة من حلقات مسلسل الاعتداء على الأطباء، أحيل شخص من فئة غير محددي الجنسية الى جهات التحقيق في محافظة الفراونية بتهمة الاعتداء على أطباء العناية المركزة داخل مستشفى الفروانية، وذلك عقب وفاة شقيقه الذي كان يتلقي العلاج بالعناية.


Volume 0%

Loading ad

 

وقال مصدر أمني إن غرفة عمليات الداخلية تلقت بلاغاً من النقطة الأمنية بالمستشفى عن تعدي شخص من المقيمين بصورة غير قانونية على الأطباء داخل غرفة العناية متهماً إياهم بالتسبب في وفاة شقيقه، وجرى ضبط المشكو بحقه، واحالته الى جهات التحقيق.


إلى ذلك استنكرت وزارة الصحة، حادث الاعتداء المشين على كوادر العناية المركزة في مستشفى الفروانية، وذلك أثناء قيامهم بواجباتهم المهنية، مؤكدة متابعتها لمجريات الواقعة، واتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة، بما يحفظ كامل حقوق كوادرنا الطبية، وحماية جميع مقدمي الرعاية الصحية والعاملين في المرافق التابعة للوزارة.


وأعربت الصحة عن أسفها الشديد تجاه هذا التصرف المستهجن والمرفوض إزاء الكوادر الطبية، التي تواصل جهودها بكل إخلاص، وتعتبر مصدر فخر واعتزاز، وتسجل أروع الأمثلة في التفاني لحماية المجتمع من تداعيات الوباء، ولن تدخر جهدا في سبيل حفظ أمن البلاد الصحي، كما أن الوزارة بكافة طواقمها حريصة على تقديم أقصى عناية وبالجودة المطلوبة لكافة المرضى والمراجعين الكرام، وتتفهم حرص و اهتمام ذويهم.



ترك تعليق

اترك تعليقك , سجل دخول اولا

التعليقات

  • لا يوجد تعليقات